ارتفاع العجز التجاري في الجزائر بسبب هبوط إيرادات الطاقة في 2019

طباعة

أظهرت بيانات رسمية تراجع عائدات الطاقة في الجزائر 14.48% في 2019 مما أدى إلى ارتفاع العجز التجاري في ذلك البلد العضو في منظمة أوبك بنسبة 34.81% عن العام السابق.

وتحاول الجزائر خفض الانفاق على الواردات في أعقاب هبوط في إيرادات النفط والغاز في السنوات الأخيرة نتيجة هبوط في حجم الصادرات والأسعار العالمية.

وطبقاً لإحصاءات الجمارك فقد وصلت صادرات النفط والغاز، التي تمثل 92.80% من إجمالي المبيعات للخارج، إلى 33.24 مليار دولار هبوطاً من 38.87 مليار دولار في 2018.

وأظهرت الأرقام أن هذا أدى إلى ارتفاع العجز التجاري إلى 6.11 مليار دولار في 2019 من 4.53 مليار دولار في 2018.

ووصل إجمالي الصادرات إلى 35.82 مليار دولار مقابل 41.79 مليار دولار في 2018 في حين تراجعت الواردات بنسبة 9.49% إلى 41.93 مليار دولار في 2019.