احتجاجات في هونغ كونغ على خطط تحويل مبان إلى مراكز حجر صحي

طباعة

تظاهر المئات لليوم الثاني في هونغ كونغ رفضاً لخطط تهدف لتحويل بعض المباني إلى مراكز حجر صحي للمصابين بفيروس كورونا مما أحيا الاحتجاجات المناهضة للحكومة بالمدينة التي تحكمها الصين.

وفتح الفيروس جبهة جديدة للمحتجين بعد مظاهرات استمرت شهورا للتنديد بما يعتبرونه تراجعا للحريات وتراجعت إلى حد كبير خلال الشهر الماضي إثر بقاء الناس في منازلهم بسبب مخاوف من تفشي الفيروس.

وخرج نحو 100 شخص رغم المطر المنهمر بمنطقة فو تان بالأقاليم الجديدة، حيث تعتزم السلطات استخدام مشروع سكني حديث، دفعت الحكومة جزءا من تكلفته، كمركز حجر صحي.

وقالت أم لطفلين عمرها 38 عاما إنها انتظرت ثمانية أعوام من أجل الحصول على مسكن في المشروع وكانت تتوقع تسلم مفتاح مسكنها بنهاية الشهر الجاري. وأضافت "لا يوجد أي تشاور ولا نعلم إلى متى سيستخدمون عقار تشان يانغ. لهذا نشعر بغضب شديد".