اليورو يعاود الصعود مع تحسن الإقبال على المخاطرة بالأسواق العالمية

طباعة

ارتفع اليورو في ظل انحسار صعود الدولار مع تحسن الإقبال على المخاطرة بالأسواق العالمية، مما قدم دعما للعملة الأوروبية الموحدة التي كانت قد تراجعت في وقت سابق إلى أدنى مستوياتها في ثلاثة أعوام بعد مسح أظهر انخفاض الثقة في ألمانيا.

وكان اليورو مرتفعا 0.13 بالمئة إلى 1.0805 دولار. وهبط الين الياباني، وهو ملاذ آمن عادة ما يصعد في أوقات الضبابية، أمام الدولار ليبلغ أدنى مستوياته في قرابة شهر. وكان في أحدث التعاملات منخفضا 0.2 بالمئة إلى 110.08 للدولار.

ونزل مؤشر الدولار، الذي يقيس أداء العملة الأمريكية أمام سلة من العملات المناظرة، 0.04 بالمئة مسجلا 99.404.

وزاد الدولار الأسترالي 0.15 بالمئة إلى 0.6697 دولار أمريكي، إذ استفاد من تنامي الإقبال على المخاطرة في الأسواق. وصعد الدولار النيوزيلندي أيضا 0.2 بالمئة.

لكن اليوان الصيني لامس أدنى مستوياته في أسبوعين، وذلك في الوقت الذي ينتظر فيه المستثمرون مزيدا من التيسير النقدي.

واستقر الجنيه الاسترليني أمام الدولار عند 1.2993 دولار قبل صدور بيانات التضخم في بريطانيا المقرر له الساعة 0930 بتوقيت جرينتش.

وصعدت العملة البريطانية أمس الثلاثاء بعد إعلان وزير المالية ريشي سوناك أن الموازنة ستُطرح يوم 11 مارس آذار كما كان مقررا.