رئيس جمعية مصارف لبنان يحث على حل سريع لاستحقاقات السندات الدولية

طباعة

قال رئيس جمعية مصارف لبنان إنه طلب من رئيس البلاد التعامل مع قضية السندات الدولية بطريقة فنية وحثه على إيجاد حل سريع لأن تراجع أسعار السندات يكبد البنوك اللبنانية خسائر مما يزيد الضغوط عليها.

وقال سليم صفير بعد اجتماعه مع الرئيس ميشال عون في القصر الجمهوري "تمنينا على الرئيس مقاربة موضوع السندات بشكل تقني بعيد عن ضغوط الشارع والسياسة، فعلينا السهر على سلامة القطاع المصرفي وأموال المودعين في حال اتُخذ قرار التخلف".

ولدى لبنان دين بقيمة 1.2 مليار دولار من سندات دولية مستحقة في التاسع من مارس/آذار.