طلبات إعانة البطالة الأميركية ترتفع بشكل طفيف الأسبوع الماضي

طباعة

زاد عدد الأميركيين المتقدمين بطلبات للحصول على إعانة البطالة بشكل طفيف الأسبوع الماضي، مما يشير إلى استمرار قوة سوق العمل وهو ما قد يساهم في دعم الاقتصاد في ظل مخاطر من فيروس كورونا وضعف استثمارات الشركات.

وقالت وزارة العمل الأميركية إن الطلبات الجديدة للحصول على إعانة البطالة زادت بمقدار 4 آلاف طلب إلى مستوى مُعدل في ضوء العوامل الموسمية بلغ 210 ألف طلب للأسبوع المنتهي في 15 فبراير/شباط.

وتأتي الزيادة في طلبات الأسبوع الماضي متماشية مع توقعات اقتصاديين.

وتراجع المتوسط المتحرك للطلبات الجديدة في أربعة أسابيع، الذي يعد مؤشرا أدق لسوق العمل لأنه يستبعد التقلبات الأسبوعية، بواقع 3250 طلبا إلى 209 آلاف الأسبوع الماضي.

وخلق الاقتصاد 225 ألف وظيفة في يناير/كانون الثاني بعد أن أضاف 147 ألفا في ديسمبر/كانون الأول. وزاد معدل البطالة بعُشر نقطة مئوية إلى 3.6 بالمئة مع انضمام مزيد من الأشخاص لقوة العمل، في مؤشر على الثقة في آفاق الوظائف.