الذهب يقفز أكثر من 2% بفضل الطلب بسبب انتشار فيروس كورونا

طباعة

ارتفع الذهب أكثر من 2% الاثنين ليسجل أعلى مستوى منذ فبراير شباط 2013، إذ فاقم ارتفاع حالات الإصابة بفيروس كورونا في عدة دول غير الصين المخاوف من تضرر النمو الاقتصادي العالمي مما حفز الإقبال على المعدن الأصفر الذي يُعتبر ملاذا آمنا.

وارتفع الذهب في المعاملات الفورية 1.2 بالمئة إلى 1663.06 دولار للأونصة وكان قد سجل في وقت سابق من الجلسة 1678.58 دولار. وفي التعاملات الآجلة في الولايات المتحدة ارتفع الذهب واحدا بالمئة إلى 1665 دولارا.

وواصلت الأسهم العالمية خسائرها مع نمو المخاوف بشأن انتشار المرض خارج الصين وزيادة حادة في أعداد الإصابات في إيطاليا وإيران. في حين أعلنت كوريا الجنوبية رفع مستوى التأهب للأمراض المعدية إلى أعلى مستوياته.

وأبدت منظمة الصحة العالمية قلقها من تزايد حالات الإصابة دون صلة واضحة بالصين.

وبالنسبة للملاذات الآمنة الأخرى، ارتفع الدولار الأمريكي بينما حومت عائدات أذون الخزانة الامريكية لأجل عشرة أعوام قرب أدنى مستوياتها منذ أوائل سبتمبر أيلول.

وابتعد الين الياباني أكثر عن أقل مستوياته منذ أبريل نيسان 2019 مقابل العملة الأمريكية.

بالنسبة للمعادن النفيسة الأخرى، زاد البلاديوم 0.3 بالمئة إلى 2711.81 دولار للأونصة وارتفعت الفضة 1.1 بالمئة إلى 18.67 دولار للأونصة في حين نزل البلاتين 0.3 بالمئة إلى 70.36 دولار للأونصة.