تعرفة "الثابت" و "المتحرك" و "الإنترنت المنزلي" في الإمارات الأرخص خليجياً

طباعة
أظهرت دراسة شبكة الهيئات العربية لتنظيم قطاع الاتصالات حول مقارنة أسعار التجزئة في القطاع لعام 2012 أن أسعار مكالمات الهاتف الثابت والمتحرك والانترنت المنزلي في دول الإمارات هي الأرخص خليجياً، بينما حلت في المرتبة الثالثة من حيث تعرفة الانترنت المتحرك، والرابعة في تعرفة الخطوط المؤجرة. وصنف مؤشر الهيئة دولة الإمارات الأولى بين دول مجلس التعاون الخليجي لسلة خدمات الهاتف الثابت ذي الاستخدام المنخفض في القطاع السكني (20 مكالمة شهريا)، بلغ متوسط أسعارها 8,52 دولار، مقارنة مع متوسط لمنظمة التعاون الاقتصادي والتنمية "الأوسيد" بقيمة 24,15 دولار، والمتوسط السعري للدول العربية 21,59 دولار. ووردت البحرين في المرتبة الثانية من حيث أسعار خدمات الثابت بمتوسط سعري 10,37 دولار، وقطر ثالثاً 15,81 دولار، وعمان 24,13 دولار، بينما تعتبر أسعار الثابت في السعودية هي الأعلى بقيمة 25,15 دولار. وصنفت الإمارات في المرتبة الأولى أيضا لسلة كل من خدمات الثابت ذي الاستخدام المتوسط (140 مكالمة شهرياً)، والاستخدام العالي (420 مكالمة شهرياً)، بينما صُنفت الثانية بين دول مجلس التعاون الخليجي والثالثة عربياً، لسلة خدمة الهاتف الثابت ذي الاستخدام المنخفض في قطاع الأعمال (100 مكالمة شهرياً)، وبلغ متوسط سعرها 35,77 دولار مقارنة مع 37,57 دولار في دول الأوسيد، و53,05 دولار للمتوسط العربي. هذا وتعتبر أسعار الثابت لقطاع الأعمال الأرخص في البحرين بقيمة 30,61 دولار، والسعودية ثالثاً بقيمة 42,42 دولار وعمان 43,05 دولار، وقطر الأعلى 61,96 دولار.