صناعة السيارات الأميركية قد تكون مهددة بخطر انقطاع الإنتاج بسبب كورونا

طباعة

تعتبر الصين من أكبر موردي قطع غيار السيارات في العالم، حيث تصدر قطع غيار السيارات وملحقاتها بقيمة 34.8 مليار دولار في عام 2018 ، بحسب UN Comtrade database التابعة للأمم المتحدة.

وبحسب الرسم البياني المرفق، فإن صناعة السيارات الأمريكية معرضة نظريًا لخطر انقطاع الإنتاج لأنها تعتمد اعتمادًا كبيرًا على الأجزاء التي يتم الحصول عليها من الصين.

يبقى أن نرى مدى أهمية تأثير الوباء على صناعة السيارات العالمية ، لأنه يعتمد على مدى سرعة عودة تدفق المكونات من الموردين الصينيين إلى المستوى المطلوب.

في حين أن شركات صناعة السيارات تعيد فتح المصانع تدريجياً في جميع أنحاء البلاد ، تظل تلك المصانع الموجودة في مدينة ووهان الصينية وحولها مغلقة في الوقت الحالي.

أخير، يجدر الذكر بأن مدينة ووهان الصينية يشار إليها غالبا باسم "مدينة السيارات الصينية".