معنويات منطقة اليورو أعلى من المتوقع رغم مخاوف فيروس كورونا

طباعة

كشفت بيانات المفوضية الأوروبية أن معنويات منطقة اليورو تحسنت على نحو أفضل من المتوقع في فبراير شباط بدعم من زيادة الثقة بين المستهلكين وفي الصناعة رغم تفشي فيروس كورونا في أنحاء العالم.

وقالت المفوضية إن المعنويات الاقتصادية في دول منطقة اليورو التسع عشرة ارتفعت إلى 103.5 نقطة هذا الشهر من 102.6 في يناير كانون الثاني لتواصل صعودها المطرد منذ أكتوبر تشرين الأول.

وتوقع اقتصاديون استطلعت رويترز آراءهم زيادة طفيفة إلى 102.8 نقطة. وزادت المعنويات في الصناعة إلى 6.1- في فبراير شباط من 7.0- في يناير كانون الثاني، على خلاف توقعات السوق التي كانت لتدهور.

وزادت الثقة بين المستهلكين إلى 6.6- من 8.1-، في حين تحسنت المعنويات قليلا في قطاع الخدمات، أكبر قطاعات اقتصاد المنطقة، إلى 11.2 من 11.0 نقطة.

وعززت الحكومات في أنحاء العالم الإجراءات في مواجهة جائحة فيروسية تبدو وشيكة.