هيئة الرقابة المالية في بريطانيا تجري تحقيقا بشأن NMC Health

طباعة

قالت NMC Health إن سلطة السلوك المالي البريطانية ستجري تحقيقا بشأن شركة الرعاية الصحية الإماراتية، وذلك بعد وقف تداول أسهمها في بورصة لندن.

وتأتي الأنباء عن التحقيق في اليوم التالي لإقصاء إن.إم.سي رئيسها التنفيذي وإعطائها مديرها المالي إجازة مرضية مفتوحة بعد تحقيقها الجاري في أوضاعها المالية.

وقالت NMC المدرجة على المؤشر فايننشال تايمز 100 للأسهم القيادية، إنها ستتعاون مع سلطة السلوك المالي وأي سلطات أخرى ذات صلة. وكانت قد قالت في وقت سابق إنها تركز على تقديم إيضاحات للسوق فيما يتعلق بوضعها المالي.

وفقدت أسهم NMC التي مقرها أبوظبي حوالي ثلثي قيمتها منذ شككت مادي ووترز التي مقرها الولايات المتحدة للبيع على المكشوف لأول مرة في بياناتها المالية في ديسمبر كانون الأول العام الماضي.

وتفاقمت متاعب الشركة أيضا بفعل شكوك حيال حجم حيازات مساهمين كبار، بما في ذلك مؤسسها ورئيسها التنفيذي السابق ب.ر شيتي ونائب رئيس مجلس إدارتها السابق خليفة بطي عمير يوسف أحمد المهيري. ويجري أيضا النظر في تلك المسائل في إطار مراجعة قانوني منفصلة.

ونفى المهيري اليوم ارتكاب أي فعل خاطئ وقال إنه يفحص الاتهامات التي تطاله والمتعلقة بترتيبات تمويل سلسلة إمداد في إن.إم.سي بحسب ما كشفت عنه الشركة في أحدث تقرير لها في وقت متأخر من أمس الأربعاء.

وقال في بيان "لم أٌمنح فرصة مناسبة للانخراط في تحقيق (إن.إم.سي) ومساعدته مع الاستفادة من الوثائق الهامة المتعلقة بالوقائع محل التحقيق كما كنت أرغب".