نمو اقتصاد تركيا 6% في الربع الرابع في انتعاش قوي من ركود

طباعة

أظهرت بيانات أن اقتصاد تركيا نما ستة بالمئة على أساس سنوي في الربع الأخير من العام الماضي ونحو 1% في 2019 ككل، مما يفوق التوقعات ويمثل انتعاشا قويا إذ تخلص الاقتصاد من آثار ركود تلا أزمة عملة في 2018.

وتمثل البيانات نقلة كبيرة لاقتصاد السوق الناشئة الكبيرة، الذي سجل نموا بنحو خمسة بالمئة على مدى العقدين الماضيين، لكنه تأثر سلبا بفعل انخفاض بنحو 40 بالمئة في قيمة الليرة منذ بداية 2018.

ومقارنة مع الربع الثالث، نما الناتج المحلي الإجمالي التركي بوتيرة معدلة في ضوء العوامل الموسمية والتقويم قدرها 1.9 بالمئة حسبما تُظهر بيانات معهد الإحصاء التركي.

وكان استطلاع للرأي أجرته رويترز توقع توسع الاقتصاد بنسبة خمسة بالمئة على أساس سنوي في الربع الرابع.

وفي 2019 ككل، نما الاقتصاد 0.9 بالمئة مقارنة مع توقعات لنمو 0.6 بالمئة في استطلاع الرأي.

وبشكل منفصل، ارتفع الإنتاج الصناعي التركي 8.6 بالمئة على أساس سنوي في ديسمبر كانون الأول، مسجلا ارتفاعا للشهر الرابع على التوالي، مما يشير مجددا إلى انتعاش اقتصادي قوي في الربع الأخير من 2019.

كان خبراء اقتصاديون توقعوا نموا سنويا أربعة بالمئة هذا العام وفقا لمتوسط تقديرات في استطلاع الرأي، وهو ما يقل عن التوقعات الحكومية البالغة خمسة بالمئة.

كما أعلن معهد الإحصاء أن عجز التجارة الخارجية زاد 94.3 بالمئة على أساس سنوي في يناير كانون الثاني إلى 4.45 مليار دولار.