أسعار الغذاء ترفع التضخم في السعودية 1.2% على أساس سنوي في فبراير

طباعة

ارتفع مؤشر أسعار المستهلكين في السعودية 1.2% في فبراير شباط عنه قبل عام، مدعوما بارتفاع أسعار المواد الغذائية، بينما انخفضت أسعار سلع أخرى، إذ بدأ تفشي فيروس كورونا التأثير على الإنفاق الاستهلاكي.
وقالت الهيئة العامة للإحصاء إن المؤشر ككل سجل تضخما إيجابيا للشهر الثالث على التوالي في فبراير شباط وبلغ أعلى مستوى منذ ديسمبر كانون الأول 2018، ولكن على أساس شهري، زادت الأسعار 0.3% فحسب.
وساهم ارتفاع أسعار المواد الغذائية والمشروبات والنقل في معظم الزيادة السنوية على المؤشر. وارتفعت أسعار المواد الغذائية 3.6% في فبراير شباط.
 لكن المملكة سجلت انخفاضاً في الأسعار في قطاعات من بينها المطاعم والفنادق وكذلك الترفيه والثقافة، وهما القطاعان اللذين كان الداعمين الرئيسيين للمؤشر في يناير كانون الثاني، إذ لم تكن المنطقة تتأثر كثيرا بتفشي فيروس كورونا في ذلك الحين