صندوق النقد الدولي: الاقتصاد العالمي دخل في مرحلة ركود سيئة أو أسوأ من الأزمة المالية

طباعة

قالت مديرة صندوق النقد الدولي  إن الصندوق يبحث عن “نهج علمي” يمنع الدول من الانهيار الاقتصادي، بسبب أزمة تفشي فيروس كورونا

وقالت كريستينا جورجيفا إنه من الواضح أن العالم دخل في مرحلة ركود سيئة أو أسوأ من الأزمة المالية العالمية متوقعة أن يكون الركود في 2020 عميقا للغاية.

وأضافت جورجيفا أن التعافي متوقع في 2021 ولكن فقط إذا كان تم احتواء فيروس كورونا وعدم تحول مشاكل السيولة إلى مشاكل ملاءة مالية".

هذا وأشارت مديرة صندوق النقد الدولي ن على الدول في أنحاء العالم أن تعمل إلى "تعبئة ضخمة" للموارد من أجل احتواء الأضرار غير المسبوقة لجائحة فيروس كورونا والتمهيد لتعاف قوي.

وقالت كريستالينا جورجيفا إن لديها بواعث قلق على نحو خاص حيال الأسواق الناشئة والدول النامية التي شهدت نزوح 83 مليار دولار من رؤوس الأموال، مضيفة أنها بحاجة لما يصل إلى 2.5 تريليون دولار من الموارد المالية للتعافي من التعطيلات المرتبطة بالفيروس.

وقالت في مقابلة إن الدول الأعضاء تشجع الصندوق من أجل تركيز جهوده على خطوات يمكن تنفيذها سريعا، مثل مضاعفة تمويل الطوارئ إلى 100 مليار دولار وإقامة تسهيل جديد للسيولة قصيرة الأجل.