رويترز: أميركا دفعت لروسيا ثمن معدات أرسلت جوا لمكافحة فيروس كورونا

طباعة

قال مسؤول رفيع بإدارة الرئيس دونالد ترامب اليوم الخميس إن الولايات المتحدة دفعت لروسيا ثمن معدات طبية نقلت جوا من موسكو للمساعدة في مكافحة تفشي فيروس
كورونا وذلك في توضيح للغط بشأن هوية دافع الفاتورة.

ولم يكن من الواضح إذا كانت روسيا أرسلت 60 طنا من المعدات على سبيل الهدية أم باعت الشحنة التي شملت أجهزة تنفس صناعي وأقنعة واقية وأقنعة تنفس ومواد أخرى.

وقالت وزارة الخارجية الروسية إن موسكو دفعت نصف التكلفة بينما تحملت واشنطن النصف الآخر.

لكن المسؤول الرفيع الذي تحدث لرويترز طالبا عدم نشر اسمه قال إن الولايات المتحدة دفعت التكلفة.

وقال "الولايات المتحدة تشتري الإمدادات والمعدات بشكل صحيح، وكذلك الحال مع الطلبيات من الدول الأخرى".

وأضاف "نثمن بيع روسيا هذه المواد لنا بأقل من سعر السوق".

ولم يفصح المسؤول عن التكلفة بالتحديد. ولم ترد وزارة الخارجية على طلبات لمزيد من التوضيحات بشأن الجهة التي دفعت ثمن الإمدادات.