الرئيس التنفيذي لـ سانوفي: الشركة قادرة على إنتاج ملايين الجرعات من دواء محتمل لكورونا

طباعة

قال الرئيس التنفيذي لشركة سانوفي الفرنسية للأدوية لرويترز اليوم الخميس إن الشركة ستكون قادرة على إنتاج ملايين الجرعات من هيدروكسي كلوروكوين لمرضى فيروس كورونا المستجد إذا ثبتت فاعلية عقار الملاريا القديم في التجارب السريرية.

وقال باول هادسن، الذي تولى منصب الرئيس التنفيذي في سبتمبر أيلول، في مقابلة إن الشركة تقوم بعمليات التصنيع بطاقة 93 بالمئة خلال الجائحة.

وأضاف أن سانوفي قررت زيادة إنتاج أدويتها لضمان الحفاظ على الإمدادات للمستشفيات في أوروبا والولايات المتحدة في وقت تواجه فيه ضغطا غير مسبوق من المرضى الذين يعانون من مضاعفات تنفسية بسبب التفشي بما يخاطر بتحميل الأنظمة الصحية ما يفوق طاقتها.

لكنه أشار إلى أن الشركة لا تعمل بكامل طاقتها الإنتاجية لأن العاملين الذين ظهرت عليهم أعراض المرض ومن خالطوهم تم إرسالهم لمنازلهم لأسبوعين.

وبدأت الشركة في إنتاج كل الكميات الممكنة من هيدروكسي كلوروكوين في فبراير شباط بعد أن أشارت بيانات صينية إلى أن الدواء المخصص لعلاج الملاريا يمكنه أن يساعد بعض مرضى كوفيد-19.

وتبيع سانوفي العقار، المستخدم منذ الخمسينيات، باسم تجاري هو بلاكوينيل في بعض الدول.

وتعمل سانوفي أيضا على تطوير لقاحين محتملين للمرض وتختبر عقار كيفزارا المستخدم لعلاج الروماتيزم كدواء محتمل لكوفيد-19 وهو عقار تصنعه مع شركة ريجينيرون.

وقالت المفوضية الأوروبية إن ليس هناك أدلة بعد على أن هيدروكسي كلوروكوين فعال في شفاء مرضى كورونا.