توقف إنتاج بيرة "كورونا" وسط انتشار الفيروس عالميا

طباعة

قالت شركة جروبو موديلو المكسيكية إنها ستتوقف مؤقتا عن تخمير بيرة كورونا وغيرها من العلامات التجارية المصدرة إلى 180 دولة، بعد أن أعلنت الحكومة أنشطتها التجارية "عملا غير ضروري" بموجب أمر يهدف إلى الحد من انتشار الفيروس التاجي.

وأعلنت الحكومة المكسيكية هذا الأسبوع حالة طوارئ صحية وأمرت بتعليق الأنشطة غير الضرورية.

وقالت شركة الجعة في بيان إن التعليق سيدخل حيز التنفيذ اعتبارا من يوم الأحد.

وأضافت الشركة إنه "إذا رأت الحكومة الفيدرالية المكسيكية أنه من المناسب إصدار بعض التوضيحات التي تعتبر البيرة منتجا صناعيا زراعيا، فإننا على استعداد لتنفيذ خطة عمل لتحويل أكثر من 75٪ من موظفينا ليعملوا من المنزل وفي نفس الوقت نضمن تواصل الإنتاج".

واستثنت بعض الدول الغربية محال بيع الكحول من إجراءات الإغلاق معتبرة إنه منتج "ضروري".، في وقت حذر خبراء من أن البقاء في المنزل خوفا من انتشار الفيروس، والأخبار المثيرة للإحباط المرافقة له، بالإضافة إلى أن الضغوط الاقتصادية قد ترفع من معدلات الإدمان على الكحول والتدخين.