"العمل" السعودية تشترط موافقة الموظف كتابياً لإنهاء عقده وتجيز تركه للعمل لدى تعرضه للإهانة

طباعة
كشفت وزارة العمل السعودية عن أن إنهاء عقد العمل بين الموظف وصاحب العمل يقتضي حصول الطرف الثاني على موافقة كتابية من الأول، وأكدت الوزارة أن فسخ العقود غير محددة المدة يجب أن يكون بناءً على سبب مشروع يجب ذكره بموجب إشعار يوجه إلى أحد الطرفين كتابة قبل إنهاء العقد بمدة لا تقل عن 30 يوم إذا كان أجر الموظف يدفع شهرياً، وبمدة لا تقل عن 15 يوم بالنسبة لغيره. وبحسب صحيفة عكاظ، أجازت الوزارة للموظف ترك عمله دون إشعار مع إمكانية حصوله على كافة حقوقه النظامية في 7 حالات، أبرزها عدم التزام صاحب العمل ببنود العقد، أو ثبوت أن صاحب العمل ومن يمثله استخدم الغش بشروط العمل وظروفه، إضافة إلى تعرض الموظف أو أحد أفراد أسرته للعنف أو أي أسلوب مخل بالأدب من قبل إدارة العمل، كذلك إذا اتسمت معاملة أصحاب العمل أو الإدارة بالقسوة أو الإهانة. ووجهت الوزارة رسالة لكافة العاملين في القطاع الخاص تعرفهم فيها على حقوقهم، داعية كافة شركات ومكاتب الاستقدام بنشر أسعار استقدام العمالة المنزلية على موقع "مساند" الالكتروني، بما يخدم المواطن والمقيم على حد سواء، ويضع أمامهم خيارات سعرية متنوعة، وذلك تأكيداً من الوزارة لمبدأ الشفافية وسعياً منها لتحفيز تنافسية "الاستقدام".
كشفت وزارة العمل السعودية عن أن إنهاء عقد العمل بين الموظف وصاحب العمل يقتضي حصول الطرف الثاني على موافقة كتابية من الأول، وأكدت الوزارة أن فسخ العقود غير محددة المدة يجب أن يكون بناءً على سبب مشروع يجب ذكره بموجب إشعار يوجه إلى أحد الطرفين كتابة قبل إنهاء العقد بمدة لا تقل عن 30 يوم إذا كان أجر الموظف يدفع شهرياً، وبمدة لا تقل عن 15 يوم بالنسبة لغيره.