Boeing تتكبد خسائر بقيمة 641 مليون دولار في الربع الأول والشركة تخفض العمالة 10% في خضم جائحة كورونا

طباعة

قال ديف كالهون الرئيس التنفيذي لشركة بوينغ للعاملين الأربعاء أن أكبر شركة صناعة طائرات أمريكية ستخفض حجم العمالة بنحو عشرة بالمئة وسط تراجع حاد للطلب على السفر بسبب جائحة كورونا.

وكتب كالهون في رسالة عبر البريد الإلكتروني اطلعت عيها رويترز "بدأنا التحرك لخفض عدد العاملين بنحو عشرة بالمئة من خلال المزج بين الاستغناء الطوعي والدورة الطبيعية والاستغناء غير الطوعي عند الحاجة".

وتابع أن بوينغ ستحتاج للقيام "بتخفيضات أكبر في القطاعات الأكثر انكشافا على أوضاع عملائنا التجاريين.. أكثر من 15 بالمئة على مستوى الطائرات التجارية وأنشطة الخدمات فضلا عن عمليات شركتنا".

هذا بلغت خسائر شركة "بوينغ" في الربع الأول من العام الجاري 641 مليون دولار متأثرة سلبا بانخفاض الطلب على الرحلات الجوية بسبب كورونا وبالعمل على إنتاج طائراتها الأكثر مبيعا  737 ماكس.د

وأعربت الشركة عن نيتها بتقليل إنتاج بعض الطائرات من ضمنها طائرة 787 دريملاينر.

وتوقع الرئيس التنفيذي لشركة بوينغ أن يستغرق انتعاش الطلب على الرحلات الجوية عامين أو ثلاثة أعوام.