"الورقة البيضاء" تكشف حياة المغتربين في الامارات

طباعة
"المغتربون في الإمارات العربية المتحدة والدخل الصافي" هو عنوان تقرير الورقة البيضاء والفيلم الوثائقي الذي اصدرته شركة فرندز بروفيدنت الدولية (FPI) الذي يبين أن المغتربين الذين يعملون في دبي وأبوظبي قد يواجهون تكاليف خفية وارتفاع الأسعار التي يمكن أن تعوض فوائد العمل في بيئة خالية من الضرائب. ياتي هذا في الوقت الذي تم تكليف "وحدة إيكونوميست إنتليجنس " من قبل فرندز بروفيدنت الدولية لتقوم بالبحوث اللازمة، التي تنظر إلى ما بعد نمط الحياة المعفاة من الضرائب والتي يتمتع بها المغتربون في دولة الإمارات، ويكشف الفيلم الوثائقي "المغتربون في الإمارات العربية المتحدة والدخل الصافي" أن مجموعة من تحديات تكلفة المعيشة تستهلك الكثير من دخل العمالة الوافدة المحترفة، مع التركيز على الملكية والتعليم، وتظهر نتائج الاستطلاع أيضاً مدى أهمية التخطيط المالي للمغتربين لجني فوائد العمل في بيئة خالية من الضرائب، وتجنب مخاطر التكاليف الخفية وارتفاع الأسعار. ويلفت تقرير الورقة البيضاء الانتباه إلى بيانات استبيان تكاليف المعيشة في جميع أنحاء العالم المقدم من "وحدة إيكونوميست إنتليجنس"، والتي تقوم على سلة من السلع والخدمات وتقدم أكثر من 50 ألف سعر رئيسي في أكثر من 130 مدينة حول العالم. ومن المثير للاهتمام، هو أن من أساس معلومات سلة السلع والخدمات، تبين أن كلفة المعيشة في أبوظبي ودبي هي 38 بالمئة و 42 بالمئة على التوالي، وهي أقل من سيدني الاسترالية كما أن الفجوة هي أقل وضوحاً ولكنها لا تزال كبيرة في لندن (35% و 37%) ونيويورك (27% و 30%). ومع ذلك، لا يشمل مؤشر وحدة إيكونوميست إنتليجنس تكلفة الممتلكات والتعليم، والتي يراها الكثير من المغتربين في الإمارات أهم التحديات المعيشية.