الطقس يتسبب في تأجيل إطلاق أول رحلة فضاء مأهولة من أمريكا منذ سنوات

طباعة

اضطرت شركة سبيس إكس الخاصة المصنعة للصواريخ والمملوكة للملياردير إيلون ماسك لتأجيل إطلاق كبسولة من فلوريدا تقل رائدي فضاء أمريكيين إلى المحطة الفضائية الدولية اليوم الأربعاء بسبب الطقس السيء.

وكانت المهمة ستصبح أول رحلة تقل روادا من إدارة الطيران والفضاء (ناسا) انطلاقا من أراض أمريكية منذ تسع سنوات.

وتوقف العد التنازلي قبل أقل من 17 دقيقة على الموعد المقرر لانطلاق الصاروخ فالكون 9 من مركز كنيدي للفضاء حاملا كبسولة الفضاء كرو دراجون المصممة حديثا وبها الرائدان دوج هيرلي وبوب
بينكين في رحلة تستغرق 19 ساعة إلى محطة الفضاء الدولية.

ومن المقرر أن تكون الفترة التالية المتاحة للإطلاق بعد ظهر يوم السبت.