صندوق النقد الدولي: جائحة كورونا قد تشوه البيانات الاقتصادية وتجعلها أقل دقة

طباعة

قال صندوق النقد الدولي إن جائحة كورونا قد تؤدي إلى تشوه المؤشرات الاقتصادية الرئيسية وتجعلها ربما أقل دقة.


وتعد البيانات الاقتصادية الدقيقة وفي الوقت المناسب مرجعاً مهماً للكثير من القرارات وخاصة أثناء الأزمات. وقال الصندوق في مدونة على الإنترنت هذا الأسبوع ، إن جائحة كورونا عرقلت العمل في العديد من الإحصاءات الرئيسية.

وقال المنشور الذي كتبه ثلاثة أعضاء في قسم الإحصائيات بصندوق النقد الدولي: "بدون بيانات موثوقة، لا يمكن لواضعي السياسات تقييم مدى الضرر الذي ألحقه الوباء بالناس والاقتصاد، ولا يمكنهم مراقبة التعافي بشكل صحيح".


يأتي هذا المنشور المدونة في وقت تنشر فيه العديد من البلدان بيانات عن الناتج المحلي الإجمالي للأشهر الثلاثة الأولى من العام - عندما بدأ انتشار الفيروس التاجي عالميًا.