“SpaceX” تطلق أول رحلة فضاء تجارية مأهولة في التاريخ

طباعة

فصل جديد من التاريخ الأميركي في عالم الفضاء يكتب الآن.. فلأول مرة على الإطلاق ترسل شركة Space X الأميركية للصواريخ اثنين من رواد الفضاء إلى الفضاء..

هذه أول مهمة فضائية للشركة المملوكة للملياردير الأميركي الشهير "إيلون ماسك" لإرسال رحلات مأهولة لإدارة الفضاء والطيران الأميركية "ناسا"، انطلاقا من الأراضي الأميركية منذ تسع سنوات.

وانطلق الصاروخ "فالكون 9" من مركز كنيدي للفضاء وعلى متنه رائدان في رحلة مدتها 19 ساعة في طريقهما إلى محطة الفضاء الدولية،  داخل الكبسولة Crew Dragon المصممة حديثا.

وكانت محاولة الإطلاق الأولى للبعثة ألغيت الأسبوع الماضي قبل أقل من 17 دقيقة على انتهاء العد التنازلي للانطلاق بسبب الطقس العاصف يومها.

هذا الإطلاق يعد تاريخيا لعدة أسباب.. فهو بالنسبة لماسك، يمثل إنجازا آخر للصواريخ القابلة لإعادة الاستخدام، التي تصنعها شركته، وتهدف لجعل رحلات الفضاء أكثر تكرارا وأقل تكلفة.. وهي أيضا المرة الأولى التي ينقل فيها أميركيين إلى المدار باستخدام مركبات فضاء تجارية تملكها وتديرها شركة خاصة وليست "ناسا".