رئيس طيران الإمارات: سنتخذ قرارا في الأشهر القليلة المقبلة بشأن حجم أسطول المجموعة

طباعة

قال تيم كلارك رئيس طيران الإمارات الثلاثاء إن الشركة التي مقرها دبي ستتخذ قرارا في الأشهر القليلة المقبلة بشأن حجم أسطولها في المستقبل.

ومن غير الواضح متى ستبدأ طيران الإمارات، التي كانت تطير إلى 157 وجهة في 83 دولة قبل جائحة فيروس كورونا، إعادة بناء شبكتها بعد أن أوقفت رحلات الركاب في مارس آذار. ومنذ ذلك الحين قامت بتشغيل خدمات قليلة محدودة.

وقال كلارك في مقابلة عبر الانترنت مع مجلة أفيشن وويك "نحتاج إلى بعض الوقت لنرى ما ستؤول إليه الأمور."

وأضاف أن قرارا سيتخذ بمجرد توفر قدر أكبر من الوضوح بشأن ما إذا كان الطلب على السفر سيبدأ بالتعافي العام القادم الذي أشار إلى أنه يعتمد على توفر لقاح لمرض كوفيد-19 .

وقال إن طيران الإمارات تعكف على تقييم طلبيات قائمة تشمل 50طائرة ايرباص إيه350، و126 طائرة بوينج 777إكس و30 طائرة787 من الشركة الأمريكية لصناعة الطائرات.

وأشار كلارك الاثنين إن طيران الإمارات قد تستغرق أربع سنوات لاستئناف الرحلات عبر شبكتها بالكامل.

ومن المنتظر أن يتقاعد كلارك من منصب رئيس طيران الإمارات هذا الشهر وأن يصبح مستشارا للشركة.