ترامب ساخرا من نانسي بيلوسي: أسوأ من الصين وكوريا الشمالية

طباعة

شن الرئيس الأميركي دونالد ترامب هجوما ساخرا على رئيسة مجلس النواب نانسي بيلوسي ووصفها بأنها أسوأ ما يوجد في الولايات المتحدة.

وقال ترامب في تصريحات لشبكة  فوكس نيوز : "لدينا بيلوسي، هي أسوأ من الصين وروسيا وكوريا الشمالية".

وهاجم كذلك ترامب التظاهرات الأخيرة في شيكاغو وبالتيمور، مضيفا "شعرنا بأننا نعيش في الجحيم، وكأننا في أفغانستان أو هندوراس".

وأردف قائلا "شيكاغو مثال إنها أسوأ من أفغانستان، هذه المدن باتت مثل العيش في الجحيم".

واستمر الرئيس الأميركي في هجومه بقوله "لدينا شومر وبيلوسي وأشخاص سيئون أعتقد بصدق أنهم لا يحبون بلدنا".

وأردف ترامب قائلا "ماذا يفعلون لبلدنا وما فعلوه بهذه الفضيحة."

ويخوض ترامب منذ مدة حرب كلامية مع بيلوسي وعدد من قادة الحزب الديمقراطي، حيث وصفت بيلوسي ترامب مؤخرا بأنه يشبه "طفل على حذائه فضلات كلب".

وكان ترامب قد قال للصحفيين في وقت سابق: "بيلوسي امرأة مريضة. تعاني من مشاكل نفسية كثيرة".

وكان الرئيس الأميركي يرد على تعليقات لبيلوسي قالت فيها إنه يجب على ترامب ألا يتناول دواء هيدروكسيكلوروكين المخصص لعلاج الملاريا كدواء لفيروس كورونا بسبب سنه، ولأنه ينتمي لفئة "مرضى السمنة"