أسعار النفط ترتفع بفضل بيانات اقتصادية مشجعة من آسيا وأوروبا

طباعة

صعدت أسعار النفط حوالي دولار للبرميل الاثنين 29يونيو بعد بيانات متفائلة من آسيا وأوروبا، لكن المستثمرين قلقون من زيادة حادة في حالات الاصابات بفيروس كورونا المستجد حول العالم.

 وأنهت عقود خام برنت القياسي العالمي جلسة التداول مرتفعة 69 سنتا، أو 1.7%، لتسجل عند التسوية 41.7 دولار للبرميل.

وصعدت عقود خام القياس الأميركي غرب تكساس الوسيط 1.21 دولار، أو 3%، لتبلغ عند التسوية 39.70 دولار للبرميل.

وأظهرت بيانات من المفوضية الأوروبية اليوم أن انتعاش المعنويات الاقتصادية في منطقة اليورو تعاظم في يونيو حزيران مع تحسينات في مختلف القطاعات.

وفي الصين، ارتفعت أرباح الشركات الصناعية في مايو أيار للمرة الأولى في ستة أشهر، مما يشير إلى أن تعافي ثاني أكبر اقتصاد في العالم يكتسب زخما.

وأعطت مؤشرات الأسهم الأمريكية، التي صعدت بشكل عام اليوم، مزيدا من الدعم لأسعار النفط التي أحيانا ما تحذو حذو أسواق الأسهم.

لكن مخاوف من موجة ثانية من الجائحة تمنع أسعار الخام من تحقيق مكاسب أكبر. وتجاوز عدد ضحايا كوفيد-19 نصف مليون شخص. وأعادت بعض الولايات الأمريكية فرض قيود بعد قفزات في حالات الإصابة بالفيروس.

ويتجه برنت لإنهاء يونيو حزيران على ثالث مكاسب شهرية على التوالي بعد أن مددت منظمة البلدان المصدرة للبترول وحلفاؤها، فيما يعرف بمجموعة أوبك+، خفضا للإمدادات قدره 9.7 مليون برميل يوميا إلى يوليو تموز.

وبحسب تقديرات من شركة Petro-Logistics لتتبع الناقلات، خفضت  أوبك انتاج النفط في يونيو حزيران بمقدار 1.25 مليون برميل يوميا من مستويات مايو أيار.