بوتين: التعديلات الدستورية هي الخطوة الصحيحة لروسيا

طباعة

قال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين اليوم الأحد إن التعديلات الدستورية، التي جرت الموافقة عليها في تصويت على مستوى البلاد، هيأت الظروف "للتنمية التقدمية" لروسيا لعقود مقبلة.

ومن بين التعديلات، التي جرى التصويت عليها في عملية اقتراع استمرت أسبوعا وانتهت أول يوليو تموز، تعديل يمكن بوتين من الترشح لفترتي رئاسة إضافيتين مما قد يبقيه في السلطة حتى عام 2036 إذا أعيد انتخابه.

ومن التعديلات الأخرى ما يمنح الرؤساء السابقين حصانة من المحاكمة، وتضمين إشارة في الدستور للرب، وحماية معاشات التقاعد، وتعريف الزواج بأنه اتحاد بين رجل وامرأة.

ويقول معارضوه إن التصويت غير قانوني. وقالت جماعة مستقلة لمراقبة التصويت إنه كان معيبا بدرجة كبيرة.

لكن وكالات الأنباء الروسية نقلت عن بوتين قوله "أنا مقتنع تماما بأننا نقوم بما هو صحيح بتبني هذه التعديلات على الدستور القائم".