وول ستريت تغلق منخفضة بعد سلسلة مكاسب مؤخرا، مع تزايد الإصابات بفيروس كورونا

طباعة

تراجعت الأسهم الأميركية مع اقبال المستثمرين على مبيعات لجني الأرباح بعد يوم من تسجيل المؤشر ستاندرد اند بورز500 أطول سلسلة مكاسب هذا العام ومع تزايد حالات الإصابة بفيروس كورونا المستجد.

وأعلنت أجزاء واسعة في الولايات المتحدة عن عشرات الآلاف من الإصابات بالفيروس، ووسعت نيويورك الحجر الصحي للمسافرين ليشمل الزائرين من ثلاث ولايات أخرى بينما ألغت منطقة ميامي الكبرى في فلوريدا عمليات إعادة الفتح.

وأظهر المؤشر ناسداك أداء أفضل من المؤشرين الرئيسيين الآخرين في بورصة وول ستريت وسجل مستوى قياسيا مرتفعا جديد أثناء التعاملات قبل أن يرتد ليغلق منخفضا.

وأنهى المؤشر داو جونز الصناعي جلسة التداول منخفضا 396.85 نقطة، أو 1.51%، إلى 25890.18 نقطة، بينما هبط المؤشر ستاندرد اند بورز500 القياسي 34.40 نقطة، أو 1.08% ليغلق عند 3145.32 نقطة.

وأغلق المؤشر ناسداك المجمع منخفضا 89.76 نقطة، أو 0.86%، إلى 10343.89 نقطة.