رئيس وزراء كندا: تفوقنا على أميركا في التصدي لكورونا

طباعة

قال رئيس الوزراء الكندي جاستن ترودو اليوم الأربعاء، في تعليق علني نادر على تعثر الجهود الأميركية في مواجهة فيروس كورونا، إن بلاده تصدت للجائحة بشكل أفضل من كثير من حلفائها، بما في ذلك الولايات المتحدة.

وسجلت كندا، التي يبلغ عدد سكانها عٌشر سكان الولايات المتحدة، حتى الآن 8711 وفاة و106167 إصابة، وقال ترودو إن الوضع آخذ في الاستقرار رغم بقاء بعض نقاط التفشي الساخنة.

في المقابل، سجلت الولايات المتحدة أكثر من ثلاثة ملايين إصابة و 131000 وفاة.

وأصدرت السلطات تقارير عن زيادات مزعجة في الحالات اليومية في ما يقرب من عشرين ولاية خلال الأسبوعين الماضيين.

وقال ترودو في مؤتمر صحفي "تمكنا من السيطرة على الفيروس بشكل أفضل من كثير من حلفائنا، بما في ذلك جيراننا بشكل خاص"، مضيفا أن ذلك سيساعد في الجهود الرامية لإعادة تنشيط الاقتصاد.

وتحظر كندا والولايات المتحدة السفر غير الضروري بين البلدين منذ مارس آذار وتبحثان ما إذا كان سيتم تمديد الحظر عندما ينقضي أجله في 21 يوليو تموز.

وبالرغم من أن علاقات ترودو مع الرئيس الأميركي دونالد ترامب كانت طيبة على مدى 18 شهرا ماضية، إلا أنه لم يحضر اجتماعا في واشنطن اليوم الأربعاء للإعلان عن بدء اتفاقية تجارية قارية جديدة مع الولايات المتحدة والمكسيك.

وعبر ترودو، الذي كان سيتعين عليه دخول الحجر الصحي لمدة 14 يوما بعد عودته، عن مخاوفه المتجددة إزاء احتمال فرض رسوم جمركية أميركية على صادرات الألومنيوم الكندية.