النفط يغلق مرتفعا بفعل تحسن الطلب الأميركي على الوقود

طباعة

أغلقت أسعار النفط مرتفعة، مع ظهور علامات تعاف في الاستهلاك الأميركي من البنزين، لكن مكاسب الأسعار جاءت محدودة بفعل زيادة في مخزونات الخام وإصابات فيروس كورونا.

وتحدد سعر التسوية في العقود الآجلة لخام برنت على ارتفاع 21 سنتا إلى 43.29 دولار للبرميل. وزادت عقود الخام الأميركي غرب تكساس الوسيط 28 سنتا لتغلق عند 40.90 دولار للبرميل.

وكلا خامي القياسي يتجه صوب جلسة رابعة من تغير بأقل من واحد بالمئة في أي من الاتجاهين، غير عابئ بأنباء أن ليبيا عضو أوبك ربما تزيد صادراتها عن طريق إعادة فتح مرفأ السدرة النفطي.

وهوت مخزونات البنزين الأميركية 4.8 مليون برميل مع ارتفاع الطلب إلى 8.8 مليون برميل يوميا، أعلى مستوياته منذ 20 مارس آذار، وفقا لبيانات أصدرتها إدارة معلومات الطاقة اليوم.

وزاد معدل استغلال الطاقة الإنتاجية للمصافي نقطتين مئويتين لكنه مازال منخفضا نحو 17 نقطة عنه قبل سنة.

وقال بوب يوجر، مدير عقود الطاقة في ميزوهو، "في حين أن الطلب الكبير على البنزين خلال الصيف أمر صحي، فإن الولايات المتحدة قريبة بالفعل من مستويات قياسية مرتفعة غير مسبوقة في مخزونات النفط الخام ونواتج التقطير، وهو أمر غير صحي".