الكشف عن واحد من أشهر المخترقين الإلكترونيين في العالم بعد قيامه بمئات العمليات حول العالم

طباعة

كشفت التحقيقات الأمريكية مؤخراً عن واحد من أشهر المخترقين عالمياً وأكثرهم خطورة على الإطلاق وهو مواطن كازاخستاني الأصل قام بمئات العمليات الإلكترونية.

وكشف موقع Cybersccop الأمني أن وزارة العدل الأمريكية أصدرت حكماً بالسجن على المخترق المشهور إلكترونياً باسم FXMSP والذي تبين أن اسمه أندري توركين، وذلك بعد أخر عملية اختراق قام بها والتي نتج عنها سرقة مليون دولار أمريكي من إحدى الشركات.

يذكر أن توركين وقبل الكشف عن هويته كان من أخطر المخترقين حول العالم، حيث قام بعمليات اختراق في 44 دولة مستهدفاً أكثر من 300 مؤسسة ومستولياً على كافة بياناتها، حتى كانت جهات التحقيق في الولايات المتحدة من نجح في الكشف عن غموض هويته والإعلان عنها وإصدار حكم بالسجن. 

وتقول جهات التحقيق أن توركين بدأ عمليات الاختراق في عام 2017 واستمر فيها بشكل مستمر ومكثف طوال عام 2018 حتى انتشرت هجماته في مختلف دول العالم، كما كشف التقرير أن جهات التحقيق متأكدة من أن توركين وفي ظل اختفائه حالياً يعلم بالأحكام القضائية التي صدرت ضده في الولايات المتحدة.

ويكشف التقرير أن توركين والمجموعة التابعة له استهدفوا الشركات عبر فيروس البريد الإلكتروني والثغرات في الخوادم الإلكترونية وغيرها من البوابات التي يمكن استخدامها في عمليات الاختراق.