Goldman Sachs: الذهب سيستفيد من تعافي الصين بقوة من موجة ثانية لكورونا

طباعة

 توقع Goldman Sachs أن الذهب سوف يستفيد إذا تعافت الصين، أكبر مشتر للمعدن النفيس بقطاع التجزئة في العالم، بوتيرة أقوى كثيرا من موجة ثانية للإصابات بكوفيد-19 مقارنة مع الولايات المتحدة، وأكدت السعر المستهدف للذهب البالغ ألفي دولارللأونصة.

وأوصى البنك بالإبقاء على مراكز دائنة في معادن النحاس والفضة والصلب والذهب وهي "أقل انكشافا على مناطق حالات التفشي الجديدة، آسيا وأوروبا مقابل الأمريكتين، وأقل انكشافا في حالة التفشي".

وتجاوز إجمالي حالات الإصابة بفيروس كورونا المستجد في الولايات المتحدة ثلاثة ملايين، فيما أعلنت البلاد عن ما يزيد عن 60 ألفا و500 حالة جديدة وهو رقم قياسي ليوم واحد.

ودفعت زيادة الشراء في الملاذات الآمنة الأسعار الفورية للذهب للارتفاع 18% منذ بداية العام الجاري، وتجاوز الذهب المستوى المهم البالغ 1800 دولار للأونصة هذا الأسبوع وهو أعلى مستوى منذ سبتمبر أيلول 2011.

وبالنظر إلى المستقبل، يتوقع البنك أن تبلغ الأسعار في المتوسط 1740 دولارا في 2020 و1988 دولارا للأونصة في العام القادم، مضيفا أن ارتفاع التضخم وضعف الدولار من بين العوامل الرئيسية التي تدعم الأسعار.

وقال البنك في مذكرة بتاريخ التاسع من يوليو تموز إن الفضة أيضا "تقترب من بيئة مثالية" لكي تبلى بلاء حسنا أخيرا، بناء على محركات من بينها تعافي الأنشطة الصناعية بقيادة الصين، ومشتريات الملاذ الآمن وانخفاض الإمدادات بسبب اضطرابات التعدين المتعلقة بكوفيد-19 في الأميركتين.

كما أوصى البنك بتكوين مراكز دائنة في العقود الآجلة لخام برنت والإبقاء على مراكز مدينة في الخام الأميركي معللا ذلك بأن "العوامل الأساسية للولايات المتحدة توفر عناصر معاكسة لخام غرب تكساس الوسيط".