نتائج PepsiCo تفوق التوقعات بدعم مبيعات المقرمشات في وقت العزل

طباعة

فاقت الإيرادات والأرياح الفصلية لشركة PepsiCo تقديرات المحللين، وذلك في ظل إقبال على تخزين منتجاتها من المقرمشات مثل توستيتوس وشيتوس ودوريتوس قبل ملازمة منازلهم بسبب قيود فيروس كورونا.

وخزن المستهلكون الوجبات الخفيفة، من رقائق البطاطس إلى فواتح الشهية، بعد أن اضطر الكثيرون منهم إلى العمل من منازلهم وتلقى الطلبة دروسهم عبر الإنترنت للحد من انتشار فيروس كورونا.

وبحسب بيانات للسوق من نيلسن، قفزت مبيعات رقائق البطاطا (البطاطس) عبر الإنترنت 93.5% وزادت مبيعات رقائق المخبوزات 101.2% للأسبوع المنتهي يوم 20 يونيو حزيران.

وبالنسبة لـ PepsiCo، ارتفعت مبيعات المقرمشات تحت وحدة فريتو-لاي في أمريكا الشمالية بنسبة سبعة بالمئة في الربع الثاني.

وانخفضت الإيرادات في وحدة المشروبات في أمريكا الشمالية بشركة بيبسيكو بنسبة سبعة بالمئة بعد إغلاق المطاعم وماكينات المشروبات الباردة وتأجيل مناسبات رياضية.

وأشار الرئيس التنفيذي رامون لاجوارتا إلى تحسن في المتاجر ومحطات الوقود، لكنه يتوقع أن يستغرق التعافي في قنوات خدمات الطعام، التي تشمل المطاعم، مزيدا من الوقت.

وبشكل عام، انخفض صافي الإيرادات بنحو 3% إلى 15.95 مليار دولار، لكنه تجاوز تقديرات المحللين البالغة 15.38 مليار دولار، وفقا لبيانات آي.بي.إي.إس من رفينيتيف. وانخفض صافي الدخل العائد للشركة بنحو 19% إلى 1.65 مليار دولار.