الأسهم الأوروبية تصعد بدعم من آمال في لقاح فيروس كورونا وإجراءات تحفيزية

طباعة

صعدت الأسهم الأوروبية إذ عزز تقدم نحو لقاح محتمل لمرض كوفيد-19 وتقارير أرباح متفائلة وأحاديت عن إجراءات تحفيزية، الآمال بتعاف اقتصادي من ركود سببته أزمة فيروس كورونا.

وأنهى المؤشر ستوكس 600 الأوروبي جلسة التداول مرتفعا 1% مع صعود أسهم شركات التعدين 1.7% بدعم من تفاؤل بتعافي الاقتصاد في الصين وقفزة في أسعار المعادن.

وسجلت قطاعات أخرى حساسة للنمو، مثل السفر والترفيه والبنوك والتكنولوجيا والنفط والغاز، مكاسب في نطاق بين 1.4% و1.9%.

وفي حين أن من غير المتوقع أن يتخذ البنك المركزي الأوروبي تحركا رئيسيا، فإن الزعماء الأوروبيين سيجتمعون في 17 و18 يوليو تموز للإتفاق على تفاصيل صندوق التعافي الاقتصادي البالغ قيمته 750 مليار يورو.