كونفرانس بورد: ثقة المستهلكين حول العالم تسجل هبوطا قياسيا في الربع الثاني

طباعة

أظهر مسح أجرته مؤسسة كونفرانس بورد أن ثقة المستهلكين حول العالم سجلت هبوطا قياسيا في الربع الثاني من العام وهي الفترة التي شهدت ذروة التداعيات الاقتصادية لجائحة فيروس كورونا.

وهبط مؤشر كونفرانس بورد لمعنويات المستهلكين من 106 في الربع الأول إلى 92 في الأشهر الثلاثة من أبريل نيسان إلى يونيو حزيران.

وأشار المسح، الذي أُجري عبر الانترنت وشمل 33 ألف مستهلك في 68 دولة، أيضا إلى أن التعافي سيكون بطيئا.

وخلص المسح إلى أن معنويات المستهلكين في أسواق رئيسية، بما في ذلك الولايات المتحدة ومعظم أوروبا، من المتوقع أن "تبقى راكدة لفترة طويلة".

وأظهر المسح أن من بين الاقتصادات الكبرى، فإن ألمانيا والصين وكوريا الجنوبية واستراليا فقط، من المتوقع أن تشهد "تعافيا سريعا للثقة."