بومبيو: المستثمرون في مشروعين روسيين لأنابيب الغاز يواجهون خطر عقوبات أميركية

طباعة

حذر وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو المستثمرين في مشروعين روسيين لأنابيب الغاز الطبيعي من أنهم قد يواجهون عقوبات مع سعي?? ??إدارة ترامب إلي كبح النفوذ الاقتصادي للكرملين في أوروبا وتركيا.

وأبلغ بومبيو مؤتمرا صحفيا أن المستثمرين الأوروبيين في مشروع خط أنابيب "نورد ستريم 2"وفرع لخط أنابيب "ترك ستريم" قد يتعرضون لخطر عقوبات بموجب قانون أميركي صدر في عام 2017 . وسينقل خطا الأنابيب الغاز من روسيا إلى أوروبا وتركيا.

وقال بومبيو "هذا تحذير واضح إلى الشركات التي تساعد وتشجع مشاريع لنفوذ خبيث لروسيا بأنه لن يكون هناك تسامح معها. إما أن تخرجوا الآن أو تواجهوا خطر العواقب."

ولدى الولايات المتحدة تخمة من الغاز الطبيعي وتحاول تصدير الغاز المسال إلى أوروبا. وتدعم أيضا مساعي لأوروبا لتنويع وارداتها من الغاز الطبيعي المسال من مصادر أخرى، بما في ذلك النرويج.

وفي روسيا، نقلت وكالة تاس للأنباء عن المتحدثة باسم وزارة الخارجية ماريا زاخاروفا إن العقوبات على خطي أنابيب الغاز تعتبر ضغطا سياسيا.

وقالت زاخاروفا "هذا هو استخدام للضغط السياسي من أجل منافسة غير نزيهة... إنه مؤشر إلى ضعف النظام الأميركي."