المرشح لعضوية لجنة السياسة المالية ببنك إنكلترا: خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي سيحدث انقساما في أسواق المال

طباعة

قال المرشح لعضوية لجنة السياسة المالية ببنك إنكلترا المركزي، جوناثان هول إن خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي سيجعل الأسواق أقل كفاءة لكنه لن يكون كارثيا على الاقتصاد البريطاني.

وغادرت بريطانيا الاتحاد الأوروبي في يناير كانون الثاني وفق ترتيبات انتقالية، تتيح استمرار وصول كامل إلى التكتل، تنتهي في ديسمبر كانون الأول.

وأبلغ هول جلسة استماع للتصديق على تعيينه عقدتها لجنة شؤون الخزانة بالبرلمان "انه سيسبب التفتت وسيسبب عدم الكفاءة وستكون هناك مشكلات في التنظيم، لكنه لن يكون كارثيا... للاقتصاد".

وأضاف أن القطاع المالي البريطاني "مختلف تماما" في الحجم والتعقيد مقارنة بنظرائه في أوروبا.

ويتوقف الوصول المباشر إلى الاتحاد الأوروبي للشركات المالية في بريطانيا في المستقبل على بقاء بريطانيا "ندا" أو متماشية مع القواعد في أوروبا، لكن هول قال إن بريطانيا لا يمكن أن تكون "متلقية للأوامر".

وأضاف قائلا "من المهم للغاية أن تظل المملكة المتحدة هي الجهة المنظمة للسوق المالية في المملكة المتحدة".