شركات الطيران تطلب من الاتحاد الأوروبي والبيت الأبيض تبني برنامج لاختبارات كوفيد-19

طباعة

طلبت شركات طيران أميركية وأوروبية كبرى من الاتحاد الأوروبي والبيت الأبيض دراسة برنامج أميركي أوروبي مشترك لإجراء اختبارات كوفيد-19 للمسافرين عبر شركات الطيران كطريقة للسماح للناس بالسفر مجددا بين الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي.

وفي رسالة إلى نائب الرئيس الأميركي مايك بنس وإيلفا يوهانسون مفوضة الشؤون الداخلية بالاتحاد الأوروبي، طلب الرؤساء التنفيذيون لأميركان إيرلاينز ويونايتد إيرلاينز ولوفتهانزا وانترناشيونال إيرلاينز غروب "الاستئناف الآمن والسريع للسفر الجوي بين الولايات المتحدة وأوروبا".

وجميع الأوروبيين تقريبا ممنوعون من السفر إلى الولايات المتحدة، وهناك قيود مماثلة مفروضة على الأميركيين الراغبين في السفر إلى أغلب دول الاتحاد الأوروبي بسبب جائحة فيروس كورونا.

وكتبت شركات الطيران في الرسالة "ندرك أن الاختبارات تنطوي على عدد من الصعوبات، لكننا نؤمن بأن برنامجا تجريبيا للاختبارات للسوق عبر جانبي الأطلسي قد بكون فرصة ممتازة لأن تعمل الحكومات والقطاع سويا ولإيجاد طرق للتغلب على العوائق واستكشاف جميع الحلول لحماية الصحة وبناء الثقة واستعادة سفر الركاب بشكل آمن بين الولايات المتحدة وأوروبا".

وناقش مسؤولون من الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي في يونيو/حزيران فكرة الاختبارات كطريقة للسماح للأميركيين بالسفر إلى الاتحاد الأوروبي لكنهم لم يتوصلوا لاتفاق.