الإمارات لا ترى داعيا لعقد اجتماع طارئ لأوبك رغم هبوط الأسعار

طباعة
قال وزير الطاقة الاماراتي سهيل بن محمد المزروعي إنه لا يرى داعيا أن تسارع منظمة أوبك لعقد اجتماع طارئ على الرغم من هبوط أسعار النفط. وأوضح الوزير "أوبك ليست منتجا مرنا وليس من الإنصاف أن نقوم نحن بتصحيح السوق للآخرين." واضاف قوله "لا أرى داعيا أن نسارع لعقد اجتماع." وقال المزروعي إنه متفائل أن أسعار النفط ستستقر عند مستوى عادل للمستهلكين والمنتجين. وقال "إنها مسألة وقت. ولم يكن أحد يتوقع مثل هذا الهبوط الحاد للأسعار ولسوء الحظ ليس بمقدورنا تصحيح هذا الأمر." وكان اجتماع أوبك في أواخر نوفمبر قرر عدم خفض الإنتاج لدعم الأسعار وقال المزروعي إن المنظمة ستتمسك بهذه السياسة. وأضاف قائلا "إننا جميعا نتألم لأنه لا تعجبنا (الأسعار) التي نراها." وأضاف أن اوبك لا تستهدف سعرا معينا للنفط ولن تتدخل في السوق بدون مساندة من كبار المنتجين الآخرين. وقال المزروعي "تصحيح السوق مسؤولية الجميع. ولا يمكننا خفض الإنتاج في حين يفرط البعض في إمداد السوق بالمعروض. ولا يمكننا خفض الإنتاج كلما انخفض السعر.