أميركا تستثمر مليار دولار في Johnson & Johnson مقابل 100 مليون جرعة من لقاح كورونا

طباعة

أعلنت الحكومة الأميركية الأربعاء عن استثمار جديد بقيمة مليار دولار في مشروع لقاح ضد كوفيد-19 تطوره شركة Johnson & Johnson للأدوية، على أن تضمن الحصول على 100 مليون جرعة منه على الأقل.

وتلقت شركة Johnson & Johnson ، من خلال شركتها الفرعية جانسن، 456 مليون دولار في نهاية مارس من الحكومة الأميركية. والمليار الجديد سيمول مشروعا تجريبيا لتصنيع لقاحها التجريبي على نطاق واسع.

ويتضمن الاتفاق إمكان الحصول على 200 مليون جرعة إضافية.

يرفع هذا المبلغ قيمة استثمارات حكومة دونالد ترامب إلى ما لا يقل عن 9.4 مليارات دولار في مشاريع اللقاحات، بما في ذلك عقود التوريد الموقعة مع خمس شركات لتقديم ما لا يقل عن 700 مليون جرعة، وفقًا لتعداد أجرته وكالة فرانس برس.

وشريطة أن تثبت اللقاحات فعاليتها، يمكن للولايات المتحدة نظريًا أن تحصل على 100 مليون جرعة من أربع شركات هي Johnson & Johnson و Novavax وPfizer-BioNTech و Sanaof-GSK  وعلى 300 مليون جرعة من أكسفورد - أسترازينيكا التي وقعت أو تتفاوض مع دول أخرى ولا سيما على 400 مليون جرعة للاتحاد الأوروبي.

ويتطلب سباق اللقاحات بدء الإنتاج بالتوازي مع التجارب السريرية حتى قبل معرفة ما إذا كان اللقاح فعالاً.

كما أنفقت الحكومة الأميركية المليارات على بناء مواقع الإنتاج وعلى الشركات التي تصنع الحقن والقوارير اللازمة لتوزيع اللقاح أو اللقاحات المستقبلية، ناهيك عن الدعم الذي وفرته لتطوير العلاجات.

وهكذا، اشترت الولايات المتحدة تقريبًا كل ما سيُنتج من عقار Remdesivir المضاد للفيروسات حتى سبتمبر، وهو أول دواء أظهر فائدة نسبية لعلاج مرضى كوفيد-19.