أسهم طوكيو تغلق منخفضة بفعل نتائج كالحة وتوترات أميركية صينية

طباعة

أغلقت الأسهم اليابانية على انخفاض وسط تصاعد في التوترات الأمريكية الصينية عقب فرض حظر أميركي على التعامل مع شركتي تكنولوجيا صينيتين، فضلا عن سلسلة نتائج محلية باهتة وحالة من توخي الحذر قبيل بيانات مهمة للوظائف الأميركية.

وتراجع المؤشر نيكي القياسي 0.39 بالمئة إلى 22329.94 نقطة.

واقتدت أسهم طوكيو بخسائر الأسهم في الصين وهونغ كونغ بعد الظهر، حيث أعلنت إدارة ترامب عن حظر على التعاملات الأميركية مع تطبيق تيك-توك من شركة بايت دانس وتطبيق وي-تشات الذي تملكه تنسنت، مما أجج المخاوف من "ستار سليكوني" ينتصب بين القوتين العظميين.

وستكون أسواق الأسهم اليابانية مغلقة يوم الاثنين في عطلة عامة.

وتراجع سهم صامكو كورب، التي تنتج معدات تصنيع أشباه الموصلات، 8.97 بالمئة بعد الإعلان عن تراجع صافي ربح يناير كانون الثاني إلى سبتمبر أيلول 26.8 بالمئة.

ودفع ذلك أسهم المنافسين للانخفاض أيضا، ليهبط سهم أدفانتست 4.77 بالمئة، في حين نزل سهم سكرين هولدنجز 3.05 بالمئة.

وهوى سهم شيسايدو 8.64 بالمئة بعد أن توقعت شركة مستحضرات التجميل خسارة صافية وتوزيعات أقل للعام بأكمله.

في المقابل، ارتفع سهم نينتندو 2.58 بالمئة بعد أن أعلنت أن أرباحها ربع السنوية قفزت لخمسة أمثالها.

وصعد سهم سكوير إينكس 12.8 بالمئة إلى مستوى قياسي مرتفع بعد أن قالت شركة ألعاب الفيديو إن أرباح التشغيل زادت 241.4 بالمئة لفترة الأشهر الثلاثة المنتهية في يونيو حزيران 2020.