صادرات ألمانيا تنتعش بدعم من طلب صيني قوي

طباعة

قال مكتب الإحصاءات الألماني إن الاقتصاد الصناعي للبلاد واصل تعافيه من صدمة إغلاقات مكافحة فيروس كورونا للشهر الثاني على التوالي في يونيو حزيران، حيث زاد الإنتاج 8.9 بالمئة، مدعوما بقفزة 14.9 بالمئة في الصادرات.

وفي حين ظلت أرقام الإنتاج والواردات والصادرات دون مستويات ما قبل الجائحة، فإن ارتفاع الصادرات عن الشهر السابق كان الأكبر في نحو 30 عاما، وساعد على ذلك طلب قوي من الصين، التي زادت مشترياتها من أكبر اقتصاد أوروبي 15.4 بالمئة مقارنة مع يونيو حزيران 2019.

وتراجعت المبيعات المتجهة إلى الولايات المتحدة 20.7 بالمئة، وسط تداعيات شديدة على نحو خاص للجائحة هناك. وتأثرت الصادرات إلى بريطانيا أيضا، إذ انخفضت 15.7 بالمئة مقارنة مع الشهر السابق.