سلسلة Marriott  تتحول للخسائر في الربع الثاني بسبب كورونا

طباعة

تحولت سلسلة الفنادق الأميركية Marriott  للخسائر خلال الربع الثاني من العام الجاري في ظل تداعيات جائحة كورونا.

وتكبدت الشركة الأمريكية خسائر فصلية بقيمة 234 مليون دولار خلال فترة الثلاثة أشهر المنتهية في يونيو/حزيران الماضي، مقارنة مع أرباح قدرها 232 مليون دولار خلال الفترة المقارنة من العام الماضي.

ومع استبعاد البنود والمواد غير المتكررة، بلغ نصيب السهم من الخسائر 64 سنتاً في الربع الثاني من العام الجاري، مقابل ربح قدره 1.56 دولار للسهم، ومقارنة بتوقعات بخسائر 42 سنتاً لكل سهم.

كما انخفضت إيرادات  Marriott  بنسبة 72٪ لتصل إلى 1.46 مليار دولار خلال الربع الثاني من العام الجاري، مقارنة مع 5.30 مليار دولار خلال الفترة المماثلة من 2019.

وكانت توقعات المحللين تشير إلى أن Marriott  سوف تسجل إيرادات عند 1.68 مليار دولار.

وتأثرت سلسلة الفنادق بشكل كبير مع تراجع السفر العالمي نتيجة لعمليات الإغلاق المرتبطة بفيروس كورونا، رغم وجود علامات على تعافي الطلب على الحجوزات الفندقية في أواخر الربع الثاني.