وفيات كورونا في أميركا تنخفض للمرة الأولى في أربعة أسابيع بنسبة 16%

طباعة

انخفض عدد الوفيات بسبب مرض كوفيد-19 الناجم عن فيروس كورونا في الولايات المتحدة بنسبة 16% إلى حوالي 7200 شخص الأسبوع الماضي، وهو أول انخفاض في حالات الوفاة بعد أربعة أسابيع من الزيادة وفقا لإحصاء رويترز لتقارير الولايات والمقاطعات.

وسجلت البلاد أكثر من 376 ألف حالة إصابة جديدة بكورونا في الأسبوع المنتهي في التاسع من أغسطس آب، أو ما معدله نحو 53 ألف حالة يوميا.

وانخفضت الحالات الجديدة الآن لمدة ثلاثة أسابيع متتالية، على الرغم من أن الولايات المتحدة لا تزال تمثل ربع الإجمالي العالمي البالغ 20 مليون حالة.

ويرجع انخفاض الأسبوع الماضي بشكل كبير إلى تراجع الإصابات في بؤر التفشي الحديثة. فعلى سبيل المثال، انخفضت الحالات الجديدة في ولاية أريزونا بأكثر من 48% الأسبوع الماضي. وفي التاسع من أغسطس آب، أبلغت الولاية عن أقل من 1000 حالة لأول مرة منذ 29 يونيو حزيران.

وظل معدل الانتشار المحلي للعدوى في فلوريدا وكاليفورنيا وتنيسي مرتفعا، لكنها جميعا أبلغت عن عدد أقل من الحالات مقارنة بالأسبوع السابق، وفقا لإحصاء رويترز.

وكانت هاواي قد أحكمت سيطرتها على الفيروس معظم الصيف، لكن الحالات الجديدة تضاعفت الأسبوع الماضي إلى أكثر من 1200. وقال حاكم هاواي ديفيد إيج في السادس من أغسطس آب إنه سيعاود فرض قيود السفر بين الجزر ومنها وضع المسافرين في الحجر الصحي لمدة 14 يوما.

وفي ولاية ساوث داكوتا، زادت الحالات الجديدة للأسبوع الثالث على التوالي. ومن المتوقع أن يسافر أكثر من 100 ألف من عشاق الدراجات النارية من جميع أنحاء البلاد لحضور تجمع سنوي في ستيرجيس بالولاية، والذي بدأ في السابع من أغسطس آب.