بيلوسي: مجلس النواب الأمريكي سيدرس مشروعي قانونين بشأن بضائع صينية أنتجت بعمالة قسرية

طباعة

قالت رئيسة مجلسة النواب الأمريكي نانسي بيلوسي إن المشرعين الأمريكيين سيدرسون مشروعي قانونين الأسبوع المقبل بشأن البضائع التي استخدمت في صناعتها عمالة قسرية من إقليم شينجيانغ الصيني.

يقترح أحد مشروعي القانونين فرض قيود على الواردات، ويلزم الآخر الشركات الأمريكية المطروحة للتداول بالكشف عن سلاسل إمداداتها.

وقالت بيلوسي "إذا أحجمنا عن التحدث بجرأة عن حقوق الإنسان في الصين بسبب مصالح تجارية، فسنفقد تماما السلطة الأخلاقية للتحدث عن حقوق الإنسان في أي مكان في العالم".