إيران تسجل أعلى معدل إصابات يومي بكورونا منذ أوائل يونيو

طباعة

قالت المتحدثة باسم وزارة الصحة الإيرانية للتلفزيون الرسمي الاثنين 21 سبتمبر إن عدد الإصابات بفيروس كورونا المستجد في البلاد زاد بواقع 3341 إصابة خلال الساعات الأربع والعشرين الماضية، وهو أعلى معدل إصابات يومي منذ أوائل يونيو حزيران ليرتفع بذلك إجمالي الإصابات في البلاد إلى أكثر من 425 ألف إصابة.

وأضافت سيما سادات لاري إن 177 توفوا خلال اليوم الماضي، ليرتفع بذلك إجمالي عدد الوفيات الرسمي إلى أكثر  24 ألف في إيران، التي تعتبر من أكثر بلدان الشرق الأوسط تضررا من الجائحة.

وكان نائب وزير الصحة الإيراني إيراج حريرجي قد قال الأسبوع الماضي إن البلاد بأكملها في حالة تأهب قصوى بسبب ارتفاع حالات الإصابات والوفيات اليومية بمعدلات تنذر بالخطر.

وحذر مسؤولو الصحة الإيرانيون من حدوث موجة تفش ثالثة للوباء، في حين عزت الحكومة ارتفاع عدد الإصابات جزئيا إلى انخفاض الالتزام بالبروتوكولات الصحية.

وبالرغم من مخاوف تفشي الفيروس، أعيد فتح المدارس في 5 سبتمبر أيلول أمام 15 مليون طالب، بالرغم من أن وزارة التعليم قالت في وقت لاحق إن حضور الفصول الدراسية ليس إلزاميا على الأطفال.

وفي مواجهة انكماش اقتصادي هو الأسوأ منذ عقود، تدفع حكومة رئيس الوزراء ناريندرا مودي نحو التحرر من القيود المفروضة لمكافحة الفيروس ليتسنى للوظائف والشركات استئناف نشاطها.