الفضة تهوي بأكثر من 5% إلى مستويات 25.6 دولارا والذهب يهبط بأكثر من 2% إلى مستويات 1919 دولار للأونصة مع تعافي الدولار

طباعة

هوت أسعار الذهب أكثر من ثلاثة في المئة اليوم الاثنين إلى أدنى مستوى لها في أكثر من شهر، مع صعود الدولار في حين زاد الضغط على المعدن النفيس بفعل الشكوك حيال إجراءات تحفيز إضافية من مجلس الاحتياطي الاتحادي الأمريكي.

ومن بين المعادن النفيسة الأخرى، هوت الفضة 9.4 بالمئة إلى 24.25 دولار للأونصة، وهو أدنى مستوى لها في أكثر من شهر

وتراجع الذهب في السوق الفورية 3.4 بالمئة إلى 1882.69 دولار للأونصة، وهو أدنى مستوى له منذ 12 أغسطس آب، قبل أن يقلص خسائره إلى 2.2 بالمئة عند 1906.90 دولار في أواخر جلسة التداول.

وانخفض الذهب في العقود الأمريكية الآجلة 2.4 بالمئة ليسجل عند التسوية 1910.60 دولار للأونصة.

وصعد مؤشر الدولار الأمريكي 0.4 بالمئة، وهو ما يزيد تكلفة حيازته لحاملي العملات الأخرى.

ويترقب المستثمرون كلمات أعضاء مجلس الاحتياطي، ومن بينهم جيروم باول رئيس المجلس الذي سيمثل أمام لجان بالكونغرس هذا الأسبوع.

وجاء تراجع الذهب رغم انخفاض الأسهم الأوروبية إلى أقل مستوى في أسبوعين في ظل ارتفاع حالات الإصابة بكوفيد-19 في أوروبا، وهو ما دفع بعض الدول لفرض إجراءات عزل من جديد وألقى بظلاله على آفاق التعافي.

وقلصت الفضة بعض خسائرها في أواخر التعاملات لتسجل 24.45 دولار للأونصة، لكنها تظل منخفضة 8.65 بالمئة، بينما هبط البلاتين 5.36 بالمئة إلى 878.04 دولار للأونصة. وانخفض البلاديوم 3.94 بالمئة إلى 2264.10 دولار للأونصة.