الرئيس التنفيذي لـ AirBus: لا يمكننا ضمان عدم اللجوء لتسريح قسري للعمالة

طباعة

قال جيوم فوري الرئيس التنفيذي لشركة AirBus لصناعة الطائرات إن الشركة ستبذل كل ما بوسعها لخفض التكاليف دون اللجوء لتسريح قسري للعمالة لكنها لا تستطيع ضمان عدم حدوث ذلك.

هذا وأبطأت شركات الطيران وتيرة تسليم طائرات جديدة مع تراجع معدلات السفر الجوي إلى جزء بسيط من مستواها الطبيعي بسبب القيود ومخاوف المسافرين المرتبطة بجائحة كوفيد-19.

وأعلنت AirBus أنها في حاجة لإلغاء 15 ألف وظيفة على مستوى العالم.

وقال فوري "الأزمة وجودية. حياتنا كشركة من المحتمل أن تصبح مهددة ما لم نتخذ الإجراءات الصحيحة، نحن نتخذها".

وأضاف "الوضع شديد الخطورة ونواجه الكثير من الضبابية. لذلك اعتقد أنه لا أحد يمكنه ضمان عدم تطبيق تسريح قسري إذا لم نتكيف مع الوضع لا سيما إذا تطور أكثر من ذلك".

وتابع "هناك الكثير من الإجراءات التي يمكننا اتخاذها بين التسريح الطوعي والتسريح القسري".

وكان فوري قد أرسل خطابا للموظفين هذا الشهر حذر فيه من أن الشركة قد تطبق تسريحا قسريا للعمالة بعدما فشل قطاع السفر الجوي في التعافي من الجائحة بالسرعة المتوقعة.