الأسهم الأوروبية ترتفع بعد خسائر أمس وقطاع السفر يخسر مجددا

طباعة

ارتفعت الأسهم الأوروبية الثلاثاء 22 سبتمبر بعد هبوط حاد أمس مع صعود أسهم التكنولوجيا والرعاية الصحية، لكن المخاوف حيال قيود جديدة بسبب فيروس كورونا في بريطانيا وأماكن أخرى استمرت في الضغط على أسهم قطاع السفر.

وصعد المؤشر Stoxx600 للأسهم الأوروبية 0.5% بحلول الساعة 0716 بتوقيت غرينتش محافظا على مكاسبه بعد أسوأ جلسة في ثلاثة أشهر.

وصعد قطاع التكنولوجيا، الذي تألق مقارنة بسائر القطاعات العام الجاري، 1.5% في حين كسبت أسهم الرعاية الصحية 0.6%.

ومع تزايد حالات الإصابة بكوفيد-19 في بريطانيا من المقرر أن يعلن رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون قيودا جديدة تشمل إغلاق الحانات والمطاعم وأماكن أخرى في قطاع الضيافة في العاشرة مساء في أنحاء البلد.

ونزلت أسهم السفر والترفيه 0.7% بعد هبوط 5.2% في الجلسة السابقة بينما تراجعت أسهم البنوك 0.3% إضافة إلى خسائر أمس البالغة 5.7%.