أسعار النفط تهبط أكثر من 3% عند التسوية مع تنامي إصابات فيروس كورونا

طباعة

تراجعت أسعار النفط أكثر من 3٪ إلى أدنى مستوياتها في أسبوعين اليوم الثلاثاء بفعل المخاوف حيال توقعات الطلب على الوقود بينما تكابد أوروبا والولايات المتحدة تناميا في إصابات فيروس كورونا المستجد.

ويتوخى مستثمرو السلع الأولية والأسهم الحذر أيضا قبيل أول مناظرة في انتخابات الرئاسة الأمريكية بين المرشح الديمقراطي جو بايدن والرئيس الجمهوري دونالد ترامب في وقت لاحق اليوم.

وفي اليوم قبل الأخير له كعقد أقرب استحقاق، تراجع خام برنت تسليم نوفمبر تشرين الثاني 1.40 دولار بما يعادل 3.3 بالمئة ليتحدد سعر التسوية عند 41.03 دولار للبرميل، في حين نزل عقد ديسمبر كانون الأول الأنشط 3.1 بالمئة إلى 41.56 دولار.

وانخفض الخام الأمريكي غرب تكساس الوسيط 1.31 دولار أو 3.2 بالمئة ليسجل 39.29 دولار للبرميل عند الإغلاق.

ويأتي تراجع الأسعار قبيل صدور تقرير معهد البترول الأمريكي في وقت لاحق اليوم وبيانات إدارة معلومات الطاقة الأمريكية غدا الأربعاء الذي من المتوقع أن يُظهر ارتفاع مخزونات الخام بالولايات المتحدة 1.6 مليون برميل الأسبوع الماضي.

وتوفي أكثر من مليون شخص في أنحاء العالم بمرض كوفيد-19، وفقا لإحصاء أجرته رويترز، بينما تواصل الجائحة الإضرار بالاقتصاد العالمي والطلب على الوقود.