أسهم أوروبا تفقد الزخم بسبب خسائر قطاع النفط

طباعة

تخلت الأسهم الأوروبية عن أغلب المكاسب التي حققتها في بداية جلسة اليوم الخميس لتغلق على ارتفاع طفيف، إذ حد نزول أسهم شركات النفط الكبرى وشركة الأدوية الألمانية Bayer من تأثير مجموعة من نتائج الأعمال الإيجابية.

فبعد صعوده بما يصل إلى 0.9%، أغلق المؤشر Stoxx600 الأوروبي على زيادة 0.2%، إذ انحسر تقدمه على خلفية تراجع أسعار النفط 5% في ظل توقعات قاتمة للطلب مع زيادة حالات الإصابة بفيروس كورونا.

وهبطت أسهم Total BPو بين 2.4% و3.8%، فيما انخفض مؤشر النفط والغاز 1.7%، ليكون القطاع الأكبر خسارة.

وانخفضت الأسهم الألمانية 0.2%، متأثرة بتراجع 1.3% لسهم Bayer بعد أن ألمحت إلى أن الأرباح المعدلة قد تنخفض العام المقبل، وإنه قد يتعين عليها خفض ما يقرب من عشرة مليارات يورو من قيمة أصولها الزراعية.

من ناحية أخرى، قفز سهم H&M بنحو 6.1% بعد أن تجاوزت توقعات الأرباح في الربع الثالث من العام وأعلنت عن خطط لإغلاق المئات من المتاجر في العام المقبل، إذ تزيد جائحة فيروس كورونا من اتجاه المتسوقين إلى الشراء عبر الإنترنت.

وصعد مؤشر مبيعات التجزئة 2.5% ليكون في مقدمة القطاعات الرابحة.